top of page

فحص الرحم أو فحص الزجاجة



إنّ إختبار بابانيكولاو هو إختبار ميكروسكوبي يُجرى على خلايا عنق الرحم عند المرأة وهدفه الأساسي هو العثور على أي خلايا خبيثة. يعود إسم هذا الإختبار الى الطبيب اليوناني الدكتور جاورجيوس بابانيكولاو وهو إختبار سريع وبسيط ولا يسبب بأي ألم. يجب على جميع النساء الناشطات جنسياً أن يجرين هذا الإختبار مرة في السنة على الأقلّ وذلك بعد مرور لا أكثر من سنتين من علاقتهنّ الجنسية الأولى.


كيفية التحضير لهذا الإختبار:

  • لا يجب القيام بأي علاقة جنسية خلال 24 ساعة قبل الإختبار.

  • تجنّبي استعمال السدادة القطنية والإستحمام خلال 24 ساعة قبل الإختبار.

  • أعلِمي الطبيب إذا كنت تأخذين حبوب لمنع الحمل أو إذا كان لديك شك بأنّك حامل.

  • لا تجري إختبار بابانيكولاو خلال الطمث أو في حال حدوث أي نوع من النزيف

كيف يتم الإختبار؟


سوف يطلب منك الطبيب أن تستلقي على ظهرك ومن ثم سوف يُدخل في المهبل جهاز يُسمّى بالمنظار ليأخذ عيّنة من عنق الرحم. سوف يضع الطبيب تلك العيّنة على زجاجة ويرسلها الى المختبر. قد تشعرين بانزعاج بسيط عند إجراء الإختبار وهذا الشعور بالإنزعاج يشبه التشنّجات التي تختبرين خلال الطمث ولكنّه ليس ألم.


كيفية قراءة النتائج:


غالباً ما تظهر النتائج بعد 15 يوم من إجراء الإختبار وسوف يتّصل بك طبيبك ليعلن لك نتيجة إختبارك. إذا كانت النتائج عادية هذا يعني أنّك لا تحتاجين الى أي إختبارات إضافية وعنق الرحم لا يشهد أي أمراض أو مشاكل. أمّا النتائج غير العادية فقد تدلّ على:

  • إلتهاب عنق الرحم بسبب فيروس الورم الحليمي البشري أو أي نوع آخر من الإلتهابات.

  • وجود خلايا غير إعتيادية قد تكون غير سرطانية ولكن بإمكانها أن تتحوّل الى سرطانية.

  • وجود خلايا سرطانية لابدة أي إحتمال تحوّل الخلايا الى خلايا سرطانية.

  • وجود سرطان إمّا في عنق الرحم فقط أو منتشر في خلايا أخرى من الجسم.

عندما تكون نتائج إختبار بابانيكولاو غير عادية سوف يطلب منك الطبيب إجراء إختبارات إضافية.


إنّ إجراء إختبار بابانيكولاو لمرّة واحدة قد لا يكون كافياً لأنّ حتى أفضل الأطبّاء قد لا يستطيعون التقاط كل الخلايا من عنق الرحم، لذلك يجب إجراء هذا الإختبار باستمرار فهو يساعد المرأة على العثور على أي خلايا سرطانية في عنق الرحم ومعالجتها.

٠ مشاهدة٠ تعليق

أحدث منشورات

عرض الكل

Comments


bottom of page