top of page

سلامتك في العمل



تبدأ المرأة أن تقلق وتهتم بصحّتها أكثر من اليوم الأوّل الذي تكتشف فيه أنّها حامل، وذلك بما أنّها حريصة على حماية طفلها. بما يخصّ النساء اللواتي يعملن، فهنّ يمضين وقتهنّ بأغلبه في العمل، لذلك من الضروري أن تكون بيئة عملهم آمنة لهنّ ولأطفالهنّ. لكي تؤمّني سلامتك وسلامة طفلك وأنت في عملك عليك أن تعرفي الأمور التالية:

  • على صاحب العمل أن يحافظ على صحّتك وسلامتك في العمل، لذلك عليك أن تُعلميه أنّك حامل على الأقل قبل 15 أسبوع من الأسبوع المحدد للولادة. قد يطلب صاحب العمل منك أيضاً أن تحددي له مسبقاً متى ستأخذين إجازة الأمومة.

  • يحق للمرأة الحامل أن تغادر عملها لزيارة الطبيب ولن يؤثّر ذلك على راتبها.

  • إذا كنت تتعرّضين في عملك لخطر على حياتك أو حياة طفلك يجب على صاحب العمل أن يبعد عنك الخطر أو يبعدك عنه مثلاً بتقديم عمل مؤقت آخر لن يؤذيك.

إنّ أسباب الخطر قد تكون:

  • حمل أشياء ثقيلة

  • الوقوف أو الجلوس لفترات طويلة

  • التعرّض لمواد سامّة (مبيدات، زئبق، وغيرها)

  • إشعاع

  • ساعات عمل طويلة

  • العمل ليلاً

  • التشنج

تحدّثي مع طبيبك أو قابلتك عن كل ما يقلقك بما يخص سلامتك وسلامة طفلك في بيئة عملك.


تذكّري أنّ الحمل ليس دافعاً لأن تتركي عملك، عليك فقط أن تنتبهي وتؤمّني لنفسك ولطفلك السلامة التامة. في حال كنت تواجهين مشكلة في الحصول على حقّك في العمل خلال فترة الحمل، تكلّمي مع صاحب العمل فقد يكون قد حصل سوء تفاهم بينكما!

٠ مشاهدة٠ تعليق

أحدث منشورات

عرض الكل

Comments


bottom of page