top of page

أسطورة هالوين



يوم 31 تشرين الأوّل -أكتوبر: إنّه عيد هالوين! يرتدي الأطفال والكبار زي تنكّري ويذهبون عند جيرانهم وأصدقائهم الذين يوزّعون عليهم السكاكر والشوكولا وغيرها من الحلويات اللذيذة. تُزَيَّن البيوت في عيد هالوين باليقطين وصور الأشباح والساحرات والوطاويط والعنكبوت والهياكل العظمية!


يحب الأولاد كثيراً هذا العيد للمرح الذي يعيشونه خلاله ولأكياس السكاكر الكبيرة التي يعودون بها الى البيت! هل تعرفين كيف بدأت هذه العادة الغريبة؟ إقرئي تلك الأسطورة واخبري طفلك من أين أتى عيد هالوين!


يعود هذا العيد الى عهود قديمة حيث كانوا الناس يحتفلون بانتهاء موسم الحصاد. في نهاية شهر تشرين الأوّل-أكتوير كانوا المزارعون يحصدون محصولهم السنوي ويهيّئون أنفسهم لموسم من دون محصول. وبالإضافة الى ذلك كان اليوم الأوّل من شهر تشرين الثاني-نوفمبر يُعرف بيوم جميع القديسين حيث كانوا الناس يتذكّرون أقرباءهم الذين توفّوا. بحسب الأسطورة إنّ أرواح الأشخاص الذين ماتوا تكون على الأرض للمرّة الأخيرة في الليلة التي تسبق اليوم الأوّل من نوفمبر. ومن هنا أتت عادة التنكّر لتخويف الأرواح الشرّيرة وطردها! أمّا الآن فحان الوقت لتشغيل خيالك لتحضير زيّ مميّز لك ولأولادك للإحتفال بليلة هالوين!


٠ مشاهدة٠ تعليق

أحدث منشورات

عرض الكل

Comments


bottom of page